سفير هولندا بالقاهرة يشارك فى افتتاح أول معمل لتطوير مهارات الشباب فى الابتكار الاجتماعى وريادة الأعمال

 

شارك سفير هولندا بالقاهرة، هان ماوريتس سخابفلد، مع د. أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، ومسئولى منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، فى افتتاح أول معمل ابتكار من نوعه، والمقام داخل مركز شباب الوايلى.

حيث تم إنشاء ستة معامل للابتكار فى مصر لتطوير الابتكار الاجتماعى والمهارات الرقمية وريادة الأعمال بين الشباب بما فى ذلك لاجئين ووافدين.

حضر الافتتاح، د. فاليرى ليشتى، مدير التعاون الدولى بسفارة سويسرا لدى مصر، جيريمى هوبكنز، ممثل يونيسف فى مصر، ومن وزارة الشباب والرياضة حضر اللواء إسماعيل الفار رئيس قطاع الشباب، ومنال جمال رئيس الإدارة المركزية لتمكين الشباب، وسيد حزين مدير مديرية الشباب والرياضة بالقاهرة.

يعد نموذج معامل الابتكار مكوناً جديداً ضمن برنامج “مشوارى”، بدعم من مكتب التعاون الدولى التابع لسفارة سويسرا فى مصر، ومن سفارة هولندا، وستقوم يونيسف، بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة بإنشاء معامل ابتكار داخل مراكز الشباب تديرها الوزارة.

يأتى معمل الابتكار فى ضوء المساهمة فى التمكين الاجتماعى والاقتصادى للشباب المصرى وغير المصرى من خلال تعزيز الابتكار الاجتماعى، والمهارات الرقمية، وريادة الأعمال من أجل دعمهم للنجاح فى الحياة.

وقال السفير هان ماوريتس سخابفلد: إن مملكة هولندا تدعم هذه المبادرة بكل فخر من خلال برنامج “آفاق” المشترك وتأمل أن يمكن البرنامج جميع الأطفال فى مصر من الحصول على المهارات والرغبة فى تطوير آفاقهم.

وأضاف، نأمل أن يكون معمل الابتكار هذا مكانًا للأطفال المصريين والوافدين واللاجئين ليأتوا ويتعلموا ويلعبوا معًا.

وأكد د. أشرف صبحى، أن وزارة الشباب والرياضة تولى اهتماماً كبيراً بمجال الابتكار وريادة الأعمال فى العصر الحالى، مشيراً، إلى اتجاه الوزارة لتنفيذ معامل للابتكار داخل مراكز الشباب كجزء من دورها فى تأهيل الشباب لسوق العمل ومساعدتهم فى بدء مشروعات صغيرة ومتوسطة ومتناهية الصغر بعد التخرج، لما تمثله هذه المشروعات من أهمية للاقتصاد المصرى، ودور هذه المعامل فى تعزيز الابتكار الاجتماعى، والمهارات الرقمية، وريادة الأعمال من أجل دعم هؤلاء الشباب.
 
ومن جانبها، قالت د. فاليرى ليشتى: إنه لمن دواعى سرورى أن أكون هنا اليوم للمشاركة فى افتتاح أول معمل ابتكار من نوعه داخل مراكز الشباب وهو مكون جديد تحت برنامح “مشوارى” وهو أيضاً مكون مهم ينفذ تحت مظلة برنامج “شباب للمستقبل.

وأضافت، نحن فخورين بهذة الشراكة التى جمعتنا معاً، ونأمل أن نرى الشباب والفتيات خريجى معامل الابتكار يقدمون حلولاً مبتكرة للتحديات التى تواجهها مصر فى القريب العاجل.   

فيما قال جيريمى هوبكنز: نحن نؤمن إيمانًا راسخًا بأحقية حصول جميع الشباب على المهارات اللازمة التى ستمكنهم من أن يصبحوا مواطنين فاعلين وسفراء للتغيير فى عالم متغير.

وأضاف، من خلال هذا النموذج، ستعمل يونيسف، بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة، بدعم من الوكالة السويسرية للتنمية من خلال برنامج “شباب للمستقبل”، وسفارة هولندا، من خلال برنامج “آفاق”، على ضمان وصول جميع الشباب بمرور الوقت إلى معامل الابتكار التى ستمكنهم من العمل على أفكار الابتكار وتعزيز مهاراتهم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »