سفير صربيا بالقاهرة يتناول “الكشرى” فى مطعم “أبو طارق”

 

سفير صربيا بالقاهرة يتناول “الكشرى” فى مطعم “أبو طارق”
م سفير صربيا بالقاهرة، ميروسلاف شيستوفيتش، بزيارة مطعم “أبو طارق” فى وسط البلد وتناول أشهر وجبة مصرية وهى “الكشرى”، وهو السفير رقم 36 الذى يحضر إلى المطعم.

قال السفير: تناولت الكشرى فى وقت سابق، لكنها المرة الأولى التى اتناول فيها هذه الوجبة فى مطعم.

وأعرب، عن سعادته بهذه التجربة وقال: إنها شيقة وممتعة وإيجابية، شعرت فيها بكرم المصريين، خاصة أن الشعب الصربى لديه نفس العادة وهى كرم الضيافة، وأشار، إلى قيام الأطفال بالترحيب به أثناء مشاهدتهم له وهو يسير مع زوجته فى شوارع حى الزمالك.

وفيما يتعلق بالوجبات المفضلة له فى مصر، أعلن السفير، إنه يحب الكباب والكفتة والسجق والباربيكيو والكشرى والفلافل والجمبرى المشوى بالصوص، مشيرًا، إلى أن الجمبرى المصرى يتميز بكونه كبير ورخيص وجودته عالية، بالإضافة إلى بعض الحلويات الشرقية.

كما تحدث عن أشهر وجبة فى صربيا “سارما” وهى عبارة عن كرنب مسلوق فى البخار محشو أرز مخلوط باللحم المفروم.

وعن المناطق السياحية المفضلة له فى مصر أوضح السفير، إنه زار المناطق الإسلامية بالقاهرة، كما زار الغردقة وشرم الشيخ وسقارة، وينوى زيارة الفيوم وسيوة وأسوان فى الشتاء.

وتحدث السفير عن بلجراد قائلًا: المواطنون يحبون الترفيه مثل المصريين ويهتمون بالموسيقى وتشتهر صربيا بمزارات سياحية عديدة مثل القلاع والحصون الأثرية التى يعود تاريخ بنائها إلى عدة قرون مضت.

كما توجد منتجعات سياحية “سياحة علاجية” والتزحلق على الجليد والسياحة النهرية فى نهر الدانوب والسياحة الجبلية.

وأكد السفير، أن العام المقبل سوف يشهد بدء خطوط طيران مباشرة بين القاهرة وبلجراد وشرم الشيخ، بالإضافة للخطوط القائمة حالياً، والتى تصل الغردقة ببلجراد.

وقال: أعتقد أن الأوروبيين سوف يأتون للإقامة فى مصر الشتاء المقبل بسبب الدفء الموجود بها وأزمة الطاقة فى أوروبا.

وعن زيارة الرئيس السيسى إلى صربيا منذ شهرين، قال السفير: تعتبر الزيارة الأولى لرئيس مصر، حيث تعود العلاقات الدبلوماسية بين البلدين إلى أيام الملكية، بين الخديوية المصرية ومملكة صربيا منذ 20 يناير 1908.

وأضاف، يترتب على هذه الزيارة فتح مجالات تعاون كثيرة، وإنشاء منطقة تجارة حرة بين البلدين مستقبلا.

وعن الزيارات المستقبلية للمسئولين فى البلدين، يأمل سفير صربيا بعودة الرئيس الصربى لزيارة مصر.

وفى سياق آخر، قال السفير: أطمح فى زيادة عدد الطلاب المصريين الوافدين للدراسة فى الجامعات الصربية خاصة فى ظل وجود منح مقدمة من هذه الجامعات.

“على هامش اللقاء”

-السفير متزوج منذ 32 عام.
-يشجع النادى الأهلى فى مصر ونادى بارتيزان فى صربيا.
-شغل عدة مناصب بوزارة الخارجية الصربية والبرلمان ثم عمل ملحق دبلوماسى فى كوريا الجنوبية لمدة 7 سنوات ثم قنصل فى واشنطن لمدة 5 سنوات ثم سفيرا لدى الجزائر لمدة 6 سنوات.
-يعمل حاليا سفيرا لبلاده فى مصر، وأيضًا سفيرًا غير مقيم فى: السودان، سلطنة عمان، فلسطين.
-حروف اللغة الصربية تشبه حروف اللغة الروسية لكن اللغة مختلفة.
-صربيا كانت تابعة للدولة العثمانية لمدة 300 عام وتوجد بلغتها ألفاظ عربية وتركية وبها عادات كثيرة من الثقافة الشرقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »