بأسعار رمزية ومجاناً للأطفال .. محافظ البحر الأحمر يفتتح الشاطئ العام بتكلفة 60 مليون جنيه بالغردقة

 

أوفى محافظ البحر الأحمر، اللواء عمرو حنفى، بوعده لأبناء المحافظة الذين كانوا يحلمون بوجود شاطئ عام لخدمتهم وكان تعهد المحافظ بتنفيذ مطلبهم، حيث افتتح الشاطئ العام رقم 4 بمدينة الغردقة البالغ طوله نحو 400 متر، ومساحته نحو 25 ألف متر مربع لخدمة الأهالى والمصطافين من ضيوف المحافظة، مؤكداً، أن أعمال التطوير تأتى فى إطار خطة المحافظة وتوجيهات القيادة السياسية بإنشاء شواطئ عامة للمواطنين والمصطافين.

أعلن المحافظ، السماح للأطفال حتى سن 12 عاماً بدخول الشاطئ العام رقم 4 بالمجان بصحبة أسرهم، موجهاً، أن تكون أسعار الدخول برسوم رمزية، ليس الهدف تحقيق أرباح بقدر توفير خدمة ترفيهية تليق بأبناء المحافظة وتكون متنفساً لهم، مناشداً أبناء المحافظة بضرورة الحفاظ على نظافة الشاطئ.

وجه المحافظ، الشكر للأجهزة التنفيذية بالمحافظة وعلى رأسها سكرتير عام المحافظة اللواء محمد البندارى، وجهاز تعمير البحر الأحمر برئاسة المهندس حسنى منصور، نظراً لجهودهم المبذولة للإنتهاء من أعمال تطوير الشاطئ التى تمت على أعلى مستوى وفى وقت قياسى لم يتعدى 6 أشهر، وذلك بتكلفة بلغت نحو 60 مليون جنيه.

وأشار، إلى أن أعمال تطوير الشاطئ العام شملت عمل ممشى خارجى انترلوك، وكافتريات وأكشاك تجارية ومطاعم عالمية ومدرجات للاستمتاع بالشاطئ ودورات مياه حريمى ورجالى، وجزء خاص بالشماسى، وممشى من الخرسانة المطبوعة لسهولة حركة المواطنين داخل الشاطئ، إضافة إلى أنه مغطى كاملاً بكاميرات مراقبة و “ساوند سيستم” وجراج سيارات، ومنطقة ألعاب للأطفال، موضحاً، أن الشاطئ يعد متنفساً رئيسياً للأهالى، وجرى تصميم أعمال التطوير لتكون على مستوى راقى يليق بأبناء المحافظة.

كما أوضح، أنه تم الانتهاء من تطوير المرحلة الأولى للشاطئ الخاصة بالممشى بطول 800 متر، وتم افتتاحها خلال احتفالات المحافظة بالعيد القومى، لافتاً، إلى أن أعمال التطوير شملت عمل برجولات، وأرضيات وأماكن لجلوس المارة للاستمتاع بمشاهدة جمال وطبيعة البحر الأحمر، كما تم زيادة عرض الرصيف إلى 4 متر ليستوعب أكبر عدد من الجمهور والمارة.

وأكد المحافظ، أن التوسع فى إنشاء وتطوير الشواطئ العامة يأتى تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية، كما يأتى فى إطار توجيهات رئيس مجلس الوزراء د. مصطفى مدبولى بخلق أكثر من متنفس ترفيهى للأهالى بزيادة عدد الشواطئ العامة، لافتاً، إلى أن كل عمليات التجميل والتطوير التى تجرى حالياً فى الغردقة، تأتى تنفيذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية الصارمة برفع كفاءة الغردقة لتكون على أعلى مستوى، وتأتى ضمن المخطط الاستراتيجى الجديد للمدينة، الذى تم الإنتهاء من مرحلتيه الأولى والثانية، وتشمل مرحلته الثالثة، حزمة مشروعات فى مختلف القطاعات منها إعادة الوجه الجمالى والحضارى، وتطوير الشواطئ العامة والممشى السياحى، وذلك تزامناً مع عودة وزيادة الحركة السياحية إلى الغردقة.

كما ذكر المحافظ، أنه لم يكن افتتاح أعمال تطوير الشاطئ العام رقم 4 هى الأولى، حيث سبقها افتتاح منتجع العائلات رقم 2 ( شاطئ السواقى العام)، بجوار قرية الجيسوم بمدينة الغردقة، البالغة مساحته نحو 7 آلاف متر مربع، وحرم الشاطئ بطول 600متر تقريباً، لخدمة الأهالى والمصطافين، حيث شملت أعمال التطوير إنشاء 2 كافتيريا ومنطقة ألعاب للأطفال و “جيم”، وصالة طعام وممشى للشاطئ، بتكلفة بلغت نحو 10 مليون جنيه بتمويل من المحافظة، بإشراف من مديرية الإسكان بالمحافظة على الأعمال الإنشائية، مؤكداً، أن أعمال التطوير متواصلة ومستمرة وتشمل مختلف المدن.

رافق المحافظ خلال الإفتتاح، سكرتير عام المحافظة، اللواء محمد البندار ، ورئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب المحافظ، العميد تامر سمير، ورئيس مدينة الغردقة، اللواء أشرف البيه، ورئيس جهاز تعمير البحر الأحمر، المهندس حسني منصور، ومنسق المكتب الاستشارى للمحافظة المهندس حاتم دياب، ورئيس قطاع شركة المقاولون العرب بالبحر الأحمر المهندس محمود يونس، وعدداً من القيادات التنفيذية بالمحافظة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى