“معتز صلاح الدين” يناشد الحكومة المصرية اعتبار 30 مارس يوم الوفاء للطبيب المصرى

نعى الكاتب الصحفى والمستشار الإعلامى د. معتز صلاح الدين ببالغ الحزن والأسى الدكتور أحمد اللواح أول شهيد من الأطباء المصريين الذين يتصدون بكل شرف وأمانة لهذا الفيروس اللعين هم وأطقم التمريض والإسعاف والفنيين ودعا الله أن يتغمد الطبيب الإنسان الدكتور أحمد اللواح بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته جزاء ما
قدم من تضحية وفاء ضمن جيش مصر الأبيض الذين يتصدرون الصف الأول لحماية المجتمع.

 

 

وأضاف د. معتز صلاح الدين فى بيان له اليوم :من المعروف أنه يتم يوم 18 مارس من كل عام الاحتفال بيوم الطبيب المصرى وذلك فى ذكرى افتتاح أول مدرسة للطب فى الشرق الأوسط حيث تم افتتاحها يوم 18 مارس 1827 فى أبو زعبل ولذلك أدعو الحكومة المصرية اعتبار يوم 30 مارس من كل عام هو يوم الوفاء للطبيب المصرى وهو اليوم الذى لقى فيه وجه ربه الطبيب الإنسان الدكتور أحمد اللواح وهو أول طبيب يلقى وجه ربه شهيدا وهو يواجه فيروس كورونا اللعين.

 

 

وأعرب صلاح الدين عن ثقته فى استجابة الحكومة المصرية لهذا المطلب مؤكدا أن الشعب المصري لن ينسى أبدا تضحيات الأطباء والطواقم الطبية الذين يواجهون بكل شرف وأمانة هذا الفيروس الخطير.

وأشاد معتز صلاح الدين بالدعم المادى والمعنوى الكبير من فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي للقطاع الصحى فى مصر خاصة خلال أزمة فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى