رأي عام بقلم الأستاذة / رجاء الحسن – الاردن “ايقونة الحياه”

ايقونة الحياه


الام هي الايقونة الجميله في هذه الحياه ،وطوق من الياسمين تبهج حياتنا وتبقي رائحتها العطره تملأ المكان كله،هي بلسم نستطيب به ، والحضن الدافئ لنا كاشعة الشمس حين تشرق لنا كل صباح لتمدنا بالدفئ وتخبرنا عن بزوغ امل جديد كل يوم في هذه الحياه .

اذن الام الصاللحه هي كل المعاني الجميله في هذه الحياه.

 ولا نستطيع مهما بلغنا من برنا وطاعتنا لها ان نوفي حقها ، بما قدمت من تضحيات لأجل إسعاد ورعاية وتربية أبنائها.

وقد أوصى ديننا الاسلامي الجميل بحسن صحبتها والاهتمام بها وطاعتها ورعايتها وان لا نرفض لها طلبا الا بمعصية الخالق فقد رفع من مكانتها وقيمتها .

ومثال علي ذلك عندما جاء رجل  يطوف بامه حول الكعبه يسأل رسول الله هل اديت حقها  قال رسول صل الله عليه وسلم  لا ولابزفره واحده  من زفراتها. 

وهناك العديد من الأمثلة تأكد علي مكانة الام العاليه في الإسلام  وحقها وتقديرا لما قدمته فقد جعل رضاها وطاعتها تدخلك الجنه  فالنحسن صحبتها والرفق بها لولا وجودها لا طعم للحياه لنا هي جنة الأرض والكوكب المضئ علي هذه الحياه.

  

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى