مصر تستقبل مليون جرعة لقاح أسترازينيكا لمواجهة فيروس كورونا منحة من الأرجنتين

 

استقبلت مصر، صباح اليوم الخميس، مليون جرعة لقاح أسترازينيكا، لمواجهة فيروس كورونا COVID-19 منحة من جمهورية الأرجنتين.

كان فى استقبال اللقاحات بمطار القاهرة الدولى – سفير الأرجنتين فى مصر إدواردو فاريلا – ونائب مساعد وزير الخارجية لشئون أمريكا اللاتينية – أشرف منير – إلى جانب ممثلين عن وزارة الصحة المصرية.

تعد هذه المنحة، جزء من إستراتيجية المعاملة بالمثل والتضامن الدولى التى تهدف إلى الوصول  العادل من تلقى اللقاحات للحد من آثار وباء كورونا Covid-19.

كما تشير إلى العلاقات المتميزة بين كلاً من الأرجنتين ومصر، حيث يحتفلان العام الجارى بالذكرى الخامسة والسبعون لإقامة العلاقات الدبلوماسية المشتركة.

كما تعد هذه المنحة، نتيجة لجهد مشترك بين الأرجنتين ومصر مما يؤدى إلى توفير المزيد من الموارد لحملات التلقيح الناجحة فى البلاد. 

وفى هذا السياق، شدد سفير الأرجنتين على أنه “فى مواجهة التحدى العالمى الذى سببه الوباء الحالى، علينا جميعاً تعزيز التضامن بين البلدان والوصول العادل من اللقاحات التى تسمح لنا بشكل متزايد التطوير من مناعة الشعوب مما يؤدى إلى الحد من الخسائر فى الأرواح والأضرار الاقتصادية والصحية الناجمة عن الوضع المحزن”.

تمثل دولة الأرجنتين، جزءًا من النظام العالمى للتبادل ما يتعلق بالتبرع باللقاحات، والذى أعلن عنه خلال قمة مجموعة العشرين الماضية أنه بمثابة استجابة عالمية داعمة وفعالة لمكافحة الوباء. 

وفى هذا الصدد، فإن الأرجنتين قد تبرعت بأكثر من 4200000 لقاح من نوع أسترازينيكا إلى كلا من: موزمبيق وفيتنام وأنغولا وغرينادا وسانت لوسيا وسانت فنسنت وجزر غرينادين ودومينيكا وبربادوس وكينيا والفلبين وبوليفيا بالإضافة إلى مصر.

سيشمل هذا التبرع قريبًا، تبادلًا تضامنيًا للخبرات بين البلدين بشأن التعامل مع الوباء وإستراتيجيات التطعيم، التى تمثله لجنة ذوى “الخوذ البيض” من الجانب الأرجنتينى، وهى هيئة تابعة لوزارة الخارجية الأرجنتينية ومسؤولة عن تصميم وتنفيذ المساعدات الإنسانية الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »