طالب مصري بأكاديمية طيبة يخترع عصا ذكية للمكفوفين

 

تحت رعاية وتوجيهات الأستاذ الدكتور صديق عفيفى رئيس مؤسسات طيبة التعليمية ورئيس مجلس أمناء جامعة ميريت يواصل مركز طيبة للبحث العلمي والإبتكار بأكاديمية طيبة مساندة ورعاية كل الطلاب المبتكرين داخل الأكاديمية .

وأعلن الأستاذ الدكتور إبراهيم سليم مدير المركز أنه فى هذا الشأن فإن الطالب محمد شعبان عبد التواب من مركز ابشواى بمحافظة الفيوم في السنه الثالثه بمعهد طيبة العالي للحاسب ،

قام بإختراع العصا الذكية لمساعدة المكفوفين في السير وقد قام الأستاذ الدكتور ابراهيم سليم مدير مركز طيبة للبحث العلمي والإبتكار بأكاديمية طيبه بتوجيهه وتشجيعه على هذه الفكره الانسانية الرائعه.

كما قامت إدارة العلاقات المجتمعية بالأكاديمية ممثله في الاستاذ احمد المصري مدير الإدارة بلقاء الطالب المخترع محمد شعبان ودار حوار أجاب فيه الطالب على العديد من التساؤلات.

حيث تحدث عن من أين جاءت فكرة العصا الذكية لخدمة المكفوفين وهل تمت تجربتها وتكلفة العصا الذكية ؟ وقد أجاب الطالب محمد شعبان عبد التواب قائلا :

جاءت الفكره لأن أبى رحمه الله كان كفيفا وكان طول الوقت يحثنى على التعلم والإجتهاد في الدراسة حيث انه رحمه الله كان خريج كلية الآداب جامعة عين شمس وكان متفوقا دراسيًا وكان يقوم بتوجيهى لتعلم البرمجه وتعلم اللغات المختلفة في البرمجه وكان يدفعنى ويشجعنى على ضرورة إستخدام علوم التكنولوجيا المختلفة في الأعمال الإنسانية والخيريه وكان يدفعنى الى التفكير في هذا الموضوع بشكل مستمر .

أما السبب الاخر للإختراع هو اننى كنت اتواجد بالصدفة يوم 7 من كل شهر في محطة مترو الزهراء والقريبة من أكاديمية طيبه وقد لاحظت تواجد الكثير من المكفوفين في المحطة وكنت ألاحظ انهم يواجهون صعوبات كثيرة في التعامل مع وسائل المواصلات المختلفة كما كنت الاحظ انهم في ظل الزحام الرهيب في محطة مترو الزهراء يواجهون مشكلة في ذلك الزحام،

لذا طرأت لى فكره اننى يجب أن أقوم بمساعدتهم في توفير وسيلة تكنولوجية سهلة وبسيطة وحديثه لتسهيل طريقة تحركهم بصفة عامة وذلك بإستخدام التكنولوجيا التى قمت بدراستها داخل الاكاديمية.

لذا قمت بزيارة الاستاذ الدكتور ابراهيم سليم مدير مركز البحوث والتطوير بالأكاديمية لعرض الفكره عليه الذى رحب بها وابدى إهتماما بالغًا بها بل قام بتشجيعى عليها وطلب منى قراءة الأبحاث الموجودة على الإنترنت والتى تتحدث في ذلك المجال كما قام بتوجيهى بضرورة دراسة هندسة الحاسوب واضاف الطالب المخترع محمد شعبان :

في كل زيارة للدكتور ابراهيم سليم كان يثنى علي جهدى وعلى الفكره ككل وكان يشجعنى على الإستمرار و المثابره في ذلك البحث ،وكان يلاحظ وجود تقدم كبير ومستمر للفكره. وقد إستغرق العمل في المشروع ثلاثة أشهر تقريبا، وبعد الانتهاء منه قمت بتجربته على احد المكفوفين وقد كان رد فعله مشجعًا جدا بل وطلب منى بعد نجاح التجربه ان يكون اول مستخدم لتلك العصا الذكيه وأضاف الطالب المخترع محمد شعبان عبد التواب أن التكلفة المبدئية لتلك العصا هى ٤٥٠جنيها.

واكد الطالب المخترع أنه سوف يقوم بتحديث وتطوير العصا الذكية بنسختها الاولى والإنتهاء من النسخة النهائية لها وذلك بإضافة الإحتياجات الضرورية للمكفوفين وتجربتها على قطاع عريض من المكفوفين باذن الله قبل نهاية عام ٢٠٢٢.
وعند سؤال الاستاذ الدكتور ابراهيم سليم عن اختراع الطالب قال: اشكر الطالب أحمد شعبان على مثابرته وإخلاصه للفكره وأيضا على مجهوداته لتحقيق هذا الحلم الذي سوف يساعد ملايين المكفوفين في مصر والعالم على تخطي صعاب المعيشة بالنسبة لهم ،كما اتمنى دوام التوفيق والنجاح له.

ومن جانبه علق الأستاذ الدكتور صديق عفيفي رئيس مؤسسات طيبة التعليمية على إختراع الطالب محمد شعبان قائلا : ان الانسان المصري اذا اتيحت له فرصة جيده للتعلم وكذا فرصة جيده للإبداع واطلقنا له العنان سوف يبهرك بابداعاته واختراعاته مثل اجداده المصريين الأوائل الذين ابهروا العالم بانجازاتهم العلمية والفنيه والهندسية والطبية والتى يعجز حتى الان العلم الحديث عن كشف أسرارها وأكد سيادته مساندة ورعاية ودعم أكاديمية طيبة لهذا الاختراع ولكل طالب مبتكر ومخترع موجها التحية للطالب المخترع محمد شعبان عبد التواب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »