وزارة الخارجية الألمانية.. استدعاء سفيرة المغرب قرار مفاجئ

صرح مسؤول بوزارة الخارجية الألمانية، أنه “لم يتم إبلاغ الوزارة باستدعاء سفيرة المغرب ببرلين”، مضيفا أنه لا نستطيع فهم الاتهامات الواردة في البلاغ الصادر عن وزارة الخارجية المغربية.

وقال ذات المسؤول، لوكالة “رويترز”، “فوجئنا بهذا الاجراء الأحادي الجانب، لأننا نبذل جهودا بناءة مع الجانب المغربي لحل الأزمة، وقد طلبنا تفسيرا من الجانب المغربي”.

وقرر المغرب، اليوم الخميس، استدعاء السفيرة المغربية بألمانيا، زهور العلوي، قصد التشاور. ووفقا لبلاغ رسمي للمملكة، فإن استدعاء السفيرة، يأتي بعد أن راكمت ألمانيا “المواقف العدائية التي تنتهك المصالح العليا للمملكة”.

وذكر البلاغ أن ألمانيا “سجلت موقفا سلبيا بشأن قضية الصحراء المغربية، إذ جاء هذا الموقف العدائي في أعقاب الإعلان الرئاسي الأميركي الذي اعترف بسيادة المغرب على صحرائه، وهو ما يعتبر موقفا خطيرا لم يتم تفسيره لحد الآن”.

وأضاف المغرب أنه “وبالمثل، تشارك سلطات هذا البلد في مقاضاة أحد المدانين السابقين بارتكاب أعمال إرهابية، بما في ذلك كشفها عن المعلومات الحساسة التي قدمتها أجهزة الأمن المغربية إلى نظيرتها الألمانية” في إشارة للمعتقل السابق بالمغرب واللاجئ حاليا بألمانيا، وصاحب قناة على شبكة يوتيوب، محمد حاجب.

واتهم البلاغ ألمانيا ب”محاربة مستمرة لا هوادة فيها للدور الإقليمي الذي يلعبه المغرب، وتحديدا دور المغرب في الملف الليبي، وذلك بمحاولة استبعاد المملكة من دون مبرر من المشاركة في بعض الاجتماعات الإقليمية المخصصة لهذا الملف، كتلك التي عقدت في برلين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى