سفير مصر فى ماليزيا يلتقى مع وزيرة التعليم العالى الماليزية

التقى السفير رجائى نصر – سفير مصر فى ماليزيا، مع الدكتورة نورعينى أحمد – وزيرة التعليم العالى الماليزية، وذلك لبحث سبل دفع التعاون المشترك فى مجال التعليم بين مصر وماليزيا والذى تعود جذوره التاريخية لأوائل عشرينات القرن الماضى عند تخرج أول دفعة من الطلاب الماليزيين من الأزهر الشريف، مؤكداً، تشجيع مصر للطلاب الأجانب للدراسة بها من خلال المبادرة التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى “ادرس بمصر”، فضلاً عن المزايا التفضيلية التى يتمتع بها نظام التعليم المصرى.

كما أكد السفير، على أهمية الاستفادة من المنح الدراسية التى تقدمها وزارة التعليم العالى المصرية للجانب الماليزى، وكذا المنح المقدمة من مؤسسة الأزهر الشريف، والعمل المشترك على تبادل المنح الدراسية بين البلدين وذلك لتعزيز الروابط الثقافية بين البلدين.

ومن جانبها، أشادت وزيرة التعليم العالى بنظام التعليم فى مصر، مؤكدة، أن مصر تمثل منارةً للعلم والمعرفة، متقدمةً نيابة عن حكومة بلادها بخالص الامتنان والتقدير للحكومة المصرية لرعايتها لمصالح الطلاب الماليزيين فى مصر وخاصة خلال جائحة كورونا، فضلاً عن المساهمات التعليمية والمنح الدراسية المقدمة للطلاب الماليزيين للدراسة فى مصر، ومعربة، عن تطلعها إلى العمل على تسهيل أية عقبات تواجه الطلاب المصريين بماليزيا فى إطار الحرص علي دفع العلاقات الثنائية بين البلدين وخاصة فى الشق التعليمى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »