استطلاع: لوبان تواجه ماكرون في رئاسيات فرنسا 2022

على بعد 15 شهرا من الانتخابات الرئاسية بفرنسا، كشف استطلاع للرأي، أن الرئيس الحالي إيمانويل ماكرون وزعيمة حزب التجمع الوطني اليميني المعارض، مارين لوبان، سيخوضان، وجها لوجه، جولة الإعادة من الانتخابات الرئاسية في البلاد.

وأجرى الاستطلاع الذي أظهر هذه المؤشرات، كل من شركة Harris Interactive وجريدة L’Opinion، فيما قامت صحيفتا  Le Parisien و L’Express بنشر جزء منه، الأربعاء المنصرم.

  وكانت لوبان قد منيت بهزيمة قاسية أمام ماكرون في انتخابات 2017 بنسبة 66% مقابل 34%، لكن استطلاع الرأي الحالي يشير إلى أنها ستكون المنافس الرئيسي لماكرون في الانتخابات المقبلة، حيث توقع الاستطلاع أن يفوز ماكرون في جولة الإعادة بنسبة أصوات 54% مقابل 46% لمنافسته.

 ويرى مراقبون أن لوبان، الخصم الأول لماكرون، لا تزال وفية لمبادئها الأساسية، الهجرة والحدود وأوروبا، مع محاولة استثمار الأزمة الصحية، وإظهار مدى سوء تصرف الرئيس والحكومة حيال هذا الملف، متلافية حديثها عما ستفعله لو كانت في مكانهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى